white
3ayz t4trk yala besor3a m4 3ayz br7tk ent 7or Razz
white

friday
 
البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول
ابيض * ابيض : 81
رأي الدين في موضوع الطلاق

شاطر | 
 

 الدوافع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
white
Admin
avatar

عدد المساهمات : 121
نشاطك : 308
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/11/2009
العمر : 27

10022010
مُساهمةالدوافع

الدوافع
الخطوة الأولى:
الدوافع هى محرك السلوك الانسانى:
عليك أن تعلم أنه بدون دوافع لن يكون عندك رغبة فى تحقيق اى شئ فى حياتك ؛وبدون دوافع لتحقيق سيتجه تصرفك وفعلك حتما نحو كل ما هو سلبى فلا تنظر الا الى السلبيات ولربما يؤدى بك هذا الأمر الى الانتحار لتنال رضا النفس وراحتها ؛واذا تدبرت الأمر جيد أدركت أنها ليست براحة بل هى هلاك النفس والسعادة فى الدار الأخرة.
اليك مثالا حيا لتدرك أهمية الدوافع بالنسبة للكائن الحى بصفه عامة وللانسان بصفة خاصة:
ذهب شاب من الشباب الى أحد حكماء الصين ليتعلم منه سر التفوق والنجاح؛
وسأله الشاب هل تستطيع أن تقول لى ما هو سر النجاح؟ فرد عليه الحكيم الصينى بكل الهدوء وقال له أن سر النجاح هو الدوافع.
فسأله الشاب من أين تأتى الدوافع؟
فرد عليه الحكيم الصينى بكل هدوء (تأتى من رغباتك المشتعلة).
فسأله الشاب بدهشة وكيف يكون عندنا رغبات مشتعلة؟؟؟
هنا استأذن الحكيم الصينى لعدة دقائق ثم عاد الى الشاب ومعه وعاء كبير من الماء ؛ثم قال الحكيم للشاب هل أنت متأكد أنك تريد أن تعرف مصدر الرغبات المشتعلة؟
فأجابه الشاب بلهفة نعم؛ فقال له اقترب من الماء فلما دنا من الماء ناظرا فيه بشده ضغط الحكيم على رأسه حتى جعلها داخل الماء تماما ؛فبدأ الشاب يتحرك يمنة ويسرة حتى يدرك الخلاص من هذا الأمر ولكن بعد عناء استطاع أن يخلص نفسه؛
فبعد أن نجا من هذا الموقف صاح بالحكيم الصينى قائلا له ما هذا الذى فعلته ؟
فنظر اليه الحكيم الصينى وهو مايزال محتفظا بهدوءه قائلا له ماالذى تعلمته من هذه التجربه خلال هذه الثوانى القليلة؟؟؟
فرد عليه الشاب لم أتعلم شئ !
فقال له الحكيم لا لقد تعلمت الكثير ؛
انك فى البداية أردت أن تخلص نفسك ولكن لم تكن دوافعك كافية للقيام بذلك فلما أيقنت الهلاك دفعك دافع البقاء بشدة فأدركت الخلاص؛ثم أضاف الحكيم الصينى (عندما يكون لديك الرغبة المشتعلة للنجاح فلن تستطيع أى قوة من منعك ).
وهنا قال الشاعر :
لأستسهلن الصعب أو أدرك المنى فما انقادت الأمال الا لصابر
وهنا قال الشاعر أيضا:

لا تحسبن المجد تمرا أنت اكله لن تبلغ المجد حتى تلعق الصبرا

نلخص من ذلك أن الرغبة هى بمثابة البذور التى تزرعها أنت فى أرض النجاح. اذا فان سر النجاح هو الرغبة المشتعلة.
وعليك أن تعلم اذا كان لديك رغبة مشتعلة فحتما ستقابل فى طريقك عقبات وحواجز تريد أن تحول بينك وبين هدفك ؛غاذا كانت رغبتك المشتعلة قوية ستتخطى تلك العقبات.

الخطوة الثانية:

أنواع الدوافع لدى الانسان:
(1)دافع البقاء:
قال العالم النفسانى ابراهام ماسلوا ان اهم الدوافع لدى الانسان هى دافع البقاء.
فدافع البقاء هوالذى يجبر الانسان على اشباع حاجته الأساسية مثل الطعام والهواء والماء وغير ذلك من متطلبات الحياه الأساسيه؛فلو أنه كان هناك نقص فى حاجات الانسان الاساسية فهناك دافع أساسى لدى الانسان يقوم بتنبيه الجهاز العصبى فى المخ بأنه هناك نقص معين ومع سرعة تحرك الخلايا العصبية ينشط الانسان جسمانيا للبحث عن هذا النقص وسرعة توفيرة ؛وبعد توفير هذا النقص يعود الانسان لحالته الطبيعيه.

اليك مثالا حيا على هذا النوع من الدوافع:
دعنى أسألك أثناء عبورك لأحد الطرق السريعة بعد أن رأيته فارغا من السيارات وفجأة لمحت من بعيد اقتراب سيارة منك؛ ماذا سيكون تصرفك؟
هل ستجرى بأقصى سرعة لتنقذ نفسك من الموت أم ستمر ببطئ ؟
بالطبع ستجرى بأقصى سرعة حتى تنقذ نفسك من الهلاك.
اذا فان هذا الدافع هو دافع البقاء.



(2)الدوافع الخارجية:
ومصدر هذه الدوافع هى العالم الخارجى ؛والعالم الخارجى ربما يكون أستاذك أو رئيسك فى العمل أو أصدقائك أو أفراد عائلتك الخ......

اليك مثالا حيا على هذا النوع من الدوافع:

لو عندك مادة صعبة فى دراستك أى من الصعب عليك أن تذاكرها الا بعد عناء ومشقة ولكن يتميز أستاذ هذه المادة بالابتسامة الجميلة وحسن التعامل مع الطلاب وشرح مادته العلمية بطريقة سهلة يستطيع بهذه الطريقة أن يفهمها الطالب ذو العقلية المتوسطة الادراك .

ومن ناحية أخرى عندك مادة من أسهل المواد ولكن استاذ تلك المادة يتصف بسوء التعامل مع الطلاب وعدم توصيل المعلومة بطريقة صحيحة وفى معظم الأحيان تشاهده وهو غضبان.

فماذا سيكون تصرفك فى كلا من الجانبين؟
بالطبع فان الطالب سيشعر اتجاه الموقف الأول بسهولة الأمر وانه من السهل عليه أن يذاكر بجد ويحصل على درجات عليا فى فى تلك المادة.
وعلى الصعيد الأخر سيشعر الانسان بأن تلك المادة السهلة من أصعب المواد عليه ويكون فى حالة استياء أثناء مذاكرتها.
اعلم صديقى أن هذا المثال حدث حقيقة وليس مستوحى من عالم الخيال والافتراضات.
وللاسف يعتمد الانسان دائما على الدوافع الخارجية مثل تقدير أو حب أصدقائه له أو شكر على خدمة قدمها لهم ؛فنحن دائما نحتاج لرضاء الأخرين ونريد أن نشعر بأنه لنا قيمة فى الدائرة التى نعيش فيها.ونريد لأن تنظر الينا الناس نظرة احترام حتى نشعر بقيمة أنفسنا وقد يكون ذلك سببا فى أننا أحيانا نتصرف تصرفات حسنة لا تنطبق مع رغباتنا وندلى بأشياء ليس من الضرورى أن تكون نابعة من داخلنا.

قال الكاتب الامريكى بنيامين فرانكلين
(نظرات الاخرين هى التى تهدمنا ...ولو كان كل ما حولى أعمى البصر وأنا الوحيد الذى أبصر لما أحتجت الى ملبس أنيقه وبيت جميل ولا أثاث فاخر).

ويمكن تعويض هذا الدافع بوسطتك أنت.
بالطبع سيكون سؤالك كيف ذلك وهو عالم خارجى؟
أجيبك بأنى قرأت فى كتاب (مفاتيح النجاح العشرة للدكتور ابراهيم الفقى)مع العلم بأن هذا الكتاب هو المصدر الأول لهذه المقاله؛
أنه بعد تعيينه لأحد الفنادق الكبيرة انتظر التهانى من العاملين وغيرهم فى ذلك الفندق ولكن طال انتظاره كثيرا على غير ماتوقعت.
ويقول (وجاء رئيسى ليزورنى فى مكتبى ورأى باقة جميلة من الورد فسألنى ما هذا الورد الجميل ومن الذى أهداه لك؟
وقرأالبطاقة المكتوبة على هذه الباقة والتى كان مكتوبا عليها عزيزى ابراهيم ...أجمل التهانى القلبية...أنا فخور جدا بنجاحك.‘‘وكان التوقيع ابراهيم الفقى!!!.فسألنى رئيسى ما هذا ؟ هل أنت الذى قدمت الورد لنفسك؟ فكان ردى نعم بالطبع ‘‘
فسألنى لماذ؟
فقلت :‘‘لقد انتظرت ان يقدم لى أحدا منكم مثل هذه الباقة ولكن طال انتظارى‘‘ فادلم أجد أحدا أفضل منى يستيطع أن يفعل مثل هذا.ولهشتى وصلنى ثلاث باقات من الورد ولكن هذه المرة لم تكن منى ولكن من موظفى الفندق.
فى الرسالة الأولى يمكنك الإنتظار متمنيا حدوث شئ ما يجعلك تشعر بالرضاء اتجاه نفسك وعملك؛ولكن يمكنك أن تضمن السعادة إذا أعطيتها لنفسك.
اذا فأنت أيضا يمكنك أنك أنت تأخذ بتلك النصيحة وستجد فرفا كبيرا فى درجة حماسك.
وسيكون عندك حماس باستمرار لتحقيق ما تريد.

(3) الدوافع الداخلية:
هذا النوع من الدوافع هو أقواهم وأكثرهم بقاء حيث أنه بالدافع الداخلى تكون موجها عن طريق قواك الداخلية الذاتية التى تقودك لتحقيق نتائج عظيمة.

إليك مثالا على هذاىالكلام حتى يمكنك فهمه:
كان هناك سيدة متزوجة وعندها 5أطفال وكانت علاقتها بزوجها على ماى يرام حيث أنها كانت تقوم براعيته ورعاية أطفاله على أكمل وجه وأيضا شئون المنزل كانت على مايرام؛
ولكن فجأة تركها زوجها وارتبط بامرأة أخرى وبدلا من أن تبكى وتحزن على هذا الموقف
المبكى ؛واجهت هذا التحدى الكبير فبحثت عن عمل ووجدت فرصة كعاملة نظافة فى فندق صغير وفى أقل من 5 سنوات أصبحت بدوافعها الداخلية ورغبتها المشتعلة أصبحت هى المالكة لهذا الفندق.
إذا فالدوافع الداخلية هى السبب فى أن يقوم الشخص العادى بعمل أشياء أعلى من المستوى العادى ويصل إلى نتائج عظيمة .
الدوافع الداخلية هى القوة الكامنة وراء نجاح الإنسان...هى أيضا الفرق الذى يوضح التباين فى حياة الأشخاص....هى القوة التى تدفعك الى أن تزرع الزهور بنفسك بدلا من أن تنتظر أحدا يقدمها إليك...هى النور الذى يشع من أنفسنا...هى المارد النائم بداخلنا والذى ينتظرنا أن نوقظه.
سمعت من أحد أصدقائى المقربين إلى تلك اللحكمة الجميلة:
إعلم أن الناجح ينظر إلى ماكلف به على أنه صعب ولكن يمكن تحقيقه؛أما الفاشل ينظر الامر المكلف به على أنه سهل جدا ولكن لا يمكن تحقيقه واسأل نفسك أيهما أنت تكون.....



أخيرا دعونى أنصحكم فى الله؛
عش كل لحظة كأنها أخر لحظة فى حياتك
عش بالإيمان عش بالأمل؛عش بالحب؛
عش بالكفاح؛وقدر قيمة الحياة؛
واعرف قيمة نفسك؛واسأل نفسك
هل لديك قيمة عند الله؟
واعلم أنك خلقت لعبادة الله لا لتعصيه؛
واعلم أنك ميت؛وبعد الموت قبر فيه ستجد ما قدمت فى دنياك؛
وهل إمتثلت لأوامرالله؛
وإن كنت من العاصين يا أخيا فبادر بالتوبة فإن الموت يأتى فجأه...
واسأل نفسك فى حق من تعصى؛
وهل أنت قادر على منفاسته والوقوف أمامه أم...............


تابعونا باستمرار ان شاء الله عن قريب سيتم نشر المقالة الجديدة فى باب النجاح بعنوان (الطاقه وقود الحياة).

مجموعة
شباب الإسلام تحلم بعصر الفاروق
:محمدمنيرالطويل ؛أحمدماهرالشرقاوى؛محمدابراهيم الجبالى
E-mail us on:
1)Mido_trans2010@yahoo.com

أو منتدى محمد منير الطويل ونرحب بأرائكم بصدر واسع مع تذكير بسيط وهو( ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://white.yoo7.com
مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

الدوافع :: تعاليق

جااااااااااامد جدا
مُساهمة في الخميس 11 فبراير - 15:07 من طرف mohmon
مششششششششششكووووووووووووووور علي المجهود الجامد ده
 

الدوافع

الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
white :: مواضيعي :: مدونتي-
انتقل الى: